أصول الأعمال: كل ما تحتاج إلى معرفته

تعد الأصول التجارية عنصرًا حاسمًا في أي مؤسسة ناجحة، لأنها بمثابة موارد قيمة تستخدمها الشركات لدفع النمو وخلق القيمة والحفاظ على عملياتها. من الأصول الملموسة مثل الأراضي والمباني والمعدات والمخزون إلى الأصول غير الملموسة مثل براءات الاختراع والعلامات التجارية وأسهم العلامات التجارية ورأس المال الفكري. إن الإدارة الفعالة لهذه الموارد واستخدامها يمكن أن تحدد إلى حد كبير الصحة المالية والموقع التنافسي للمؤسسة في السوق. سوف يتعمق هذا الدليل في الأصول التجارية وكل ما تحتاج إلى معرفته. 

ما هي الأصول التجارية

الأصول التجارية هي الأشياء التي تمتلكها الشركة والتي لها قيمة ويمكن استخدامها لتوليد الدخل أو المساعدة تعمل الأعمال. يمكن أن تشمل هذه الأصول المادية مثل الممتلكات والمعدات والمخزون، بالإضافة إلى الأصول غير الملموسة مثل براءات الاختراع والعلامات التجارية والشهرة.

على سبيل المثال، قد يحتوي المخبز على أصول مادية مثل الأفران وأدوات الخبز وخزائن العرض، بالإضافة إلى المخزون مثل الدقيق والسكر والمعجنات. وقد يكون لديهم أيضًا أصول غير ملموسة مثل قاعدة عملاء مخلصين، واسم علامة تجارية مميزة، ووصفات فريدة تميزهم عن المنافسين.

يعد امتلاك أصول تجارية قيمة أمرًا مهمًا لأنه يمكن استخدامها لتوليد الإيرادات وزيادة قيمة الأعمال بشكل عام. ويمكن أيضًا استخدامها كضمان للحصول على قروض أو كورقة مساومة في المفاوضات مع الشركات الأخرى. يمكن للإدارة والصيانة السليمة لأصول الأعمال أن تساعد الشركة على النمو والنجاح على المدى الطويل.

كيف تعمل الأصول التجارية

تلعب الأصول التجارية دورًا حاسمًا في توليد الدخل وضمان استقرار ونمو الأعمال على المدى الطويل. يمكنك اعتبارها بمثابة اللبنات الأساسية التي تمكن الشركة من العمل وإنشاء المنتجات أو الخدمات وتحقيق الربح.

وهناك أنواع مختلفة من الأصول يمكن لشركة أن تمتلك. وقد تشمل هذه الأصول الملموسة مثل الأراضي والمركبات والآلات والأسهم أو حتى الأصول غير الملموسة مثل حقوق النشر والامتيازات وحتى البرامج. إن الجمع بين هذه الأصول هو ما يمكّن الشركة من العمل يوميًا وتقديم القيمة للعملاء.

على سبيل المثال، سيعتمد المقهى على أصول مثل آلات صنع القهوة، وآلات الإسبريسو، والطاولات، والكراسي، والمواد الخام مثل حبوب البن والحليب لخدمة عملائه. في هذه الحالة، يلعب كل أصل دورًا حيويًا في جعل العمل تجاريًا ومربحًا. وبالمثل، قد يكون لدى شركة التكنولوجيا أجهزة كمبيوتر وخوادم، بالإضافة إلى حقوق ملكية فكرية، مثل رموز البرامج وبراءات الاختراع، مما يساعد الشركة على تطوير وبيع منتجات تكنولوجية مبتكرة، وبالتالي توليد الدخل.

3 تصنيفات الأصول

يمكن تقسيم تصنيفات الأصول إلى ثلاث فئات رئيسية: قابلية التحويل، والوجود المادي، والاستخدام. 

قابلية التحويل: الأصول الحالية مقابل. الموجودات غير المتداولة

تشير قابلية التحويل إلى السرعة التي يتم بها تحويل الأصل إلى نقد أو أصول سائلة أخرى. هناك فئتان: الأصول المتداولة والأصول غير المتداولة. 

الأصول المتداولة هي تلك التي يمكن تحويلها بسهولة إلى نقد أو ما يعادله خلال فترة قصيرة، عادة سنة أو أقل. وهي تلعب دورا هاما في الوفاء بالالتزامات المالية قصيرة الأجل والحفاظ على السيولة. تشمل أمثلة الأصول المتداولة النقد والحسابات المدينة والمخزون والاستثمارات قصيرة الأجل. 

ومن ناحية أخرى، لا يمكن تحويل الأصول غير المتداولة بسهولة إلى نقد، ومن المتوقع أن توفر فوائد اقتصادية طويلة الأجل. غالبًا ما يكون لها عمر إنتاجي يمتد لأكثر من عام واحد ويتطلب استثمارًا كبيرًا. تشمل أمثلة الأصول غير المتداولة الممتلكات والمنشآت والمعدات والاستثمارات طويلة الأجل والأصول غير الملموسة مثل براءات الاختراع وحقوق النشر.

الوجود المادي: الأصول الملموسة مقابل الأصول غير الملموسة

يقسم الوجود المادي الأصول إلى فئتين أخريين؛ الأصول الملموسة والأصول غير الملموسة. الأصول الملموسة هي أصول مادية لها قيمة قابلة للقياس، مثل المباني والأثاث والأوراق المالية. تفتقر الأصول غير الملموسة إلى الشكل المادي ولكنها لا تزال تحمل قيمة نقدية؛ وتشمل هذه العلامات التجارية وحقوق النشر والتعرف على العلامة التجارية. 

الاستخدام: الأصول التشغيلية مقابل الأصول غير التشغيلية

يحدد الاستخدام نوعين من الأصول؛ الأصول التشغيلية والأصول غير التشغيلية. تعد الأصول التشغيلية ضرورية لأداء الأعمال اليومي ولتوليد الإيرادات. ويشاركون بشكل مباشر في إنتاج وتوفير السلع والخدمات. تشمل أمثلة الأصول التشغيلية الآلات والمخزون والحسابات المدينة. من ناحية أخرى، الأصول غير التشغيلية هي أصول ليست ضرورية للعمليات الأساسية للشركة ولكن لا يزال بإمكانها توليد الدخل أو تسهيل المعاملات المالية. تشمل أمثلة الأصول غير التشغيلية العقارات الاستثمارية أو الأوراق المالية أو الآلات الخاملة أو الشركات التابعة غير الإستراتيجية.

تقييم أصول الأعمال

تقييم الأصول التجارية هو جانب حاسم في تمويل الشركات يساعد في تحديد الصحة المالية والقيمة الإجمالية للشركة. تتضمن العملية تحديد قيمة الأصول الملموسة وغير الملموسة للشركة، بما في ذلك العقارات والملكية الفكرية والمعدات والمخزون والمزيد. ومن خلال تقييم هذه العناصر وتحليلها بدقة، يمكن للشركات اتخاذ قرارات استراتيجية، وجذب المستثمرين، وتأمين القروض، من بين فوائد أخرى. 

يتم استخدام العديد من المنهجيات بشكل شائع في تقييم أصول الأعمال. تأخذ هذه الأساليب في الاعتبار عوامل مختلفة، مثل العمر والحالة وإمكانات النمو المستقبلي. تتضمن بعض تقنيات التقييم المعترف بها على نطاق واسع ما يلي:

1. طريقة القيمة الدفترية - تحسب هذه الطريقة قيمة أصول الأعمال بناءً على تكلفتها المسجلة مطروحًا منها الاستهلاك المتراكم. يعد نهج القيمة الدفترية واضحًا نسبيًا وغالبًا ما يستخدم في إعداد التقارير المالية. ومع ذلك، قد لا يعكس بدقة القيمة السوقية الحالية للأصل.

2. طريقة القيمة السوقية - تتضمن هذه الطريقة مقارنة أصول الشركة مع الأصول المماثلة المتوفرة حاليًا للشراء في السوق. يعد نهج القيمة السوقية مفيدًا للأصول الملموسة مثل العقارات والآلات، على افتراض وجود سوق نشط وأصول مماثلة.

3. طريقة قيمة الدخل - تقوم طريقة قيمة الدخل بتقييم الأصول بناءً على قدرتها على توليد دخل مستقبلي. ويتطلب هذا النهج توقعات مالية ومعدلات خصم لتقدير القيمة الحالية للتدفقات النقدية المتوقعة. تعتبر طريقة قيمة الدخل مفيدة بشكل خاص لتقييم الأصول غير الملموسة مثل براءات الاختراع وحقوق النشر والعلامات التجارية، والتي تساهم بشكل مباشر في توليد الإيرادات في المستقبل.

4. تقييم تكلفة الاستبدال - تقوم هذه الطريقة بتقييم أصول الأعمال على أساس تكلفة استبدالها بأصول جديدة أو معادلة. قد تتطلب المعدات المتخصصة للغاية أو التكنولوجيا المخصصة تقييم تكلفة الاستبدال لتوفير انعكاس أكثر دقة للقيمة الحالية.

5. طريقة قيمة التصفية - تحسب هذه الطريقة قيمة الأصول التجارية على افتراض بيعها بسرعة أثناء عملية البيع المتعثرة. وتكون قيمة التصفية عمومًا أقل من القيمة السوقية، لأنها تفترض وجود قيود زمنية على التصرف في الأصول. وغالبًا ما يتم استخدامه في إجراءات الإفلاس أو عندما تقوم الشركة بإنهاء عملياتها.

إطفاء أصول الأعمال

يشير استهلاك أصول الأعمال إلى الطريقة التي تحسب بها الأعمال الانخفاض في قيمة أصولها طويلة الأجل مع مرور الوقت. يعد هذا أمرًا مهمًا لأن الأصول مثل المباني والمعدات وبراءات الاختراع تفقد قيمتها مع تقدم العمر أو تصبح قديمة، ومن الضروري أن يعكس هذا الانخفاض في القيمة بدقة في البيانات المالية للشركة.

الاستهلاك هو وسيلة لتوزيع تكلفة الأصل على مدى عمره الإنتاجي، بدلا من تسجيل التكلفة الكاملة للأصل في سنة شرائه. يشبه هذا الطريقة التي يمكنك بها سداد القرض بمرور الوقت، حيث تذهب كل دفعة إلى كل من المبلغ الأصلي والفائدة.

على سبيل المثال، إذا اشترت شركة ما آلة بمبلغ 10,000 دولار وتتوقع أن تستمر لمدة 5 سنوات، فإنها ستستهلك تكلفة الآلة على مدى تلك السنوات الخمس. وهذا يعني أنه في كل عام، ستسجل الشركة 5 دولار كمصاريف استهلاك في بيان الدخل الخاص بها، مما يعكس الانخفاض في قيمة الآلة بمرور الوقت.

من خلال توزيع تكلفة الأصل على مدى عمره الإنتاجي، يسمح الاستهلاك للشركة بأن تعكس بشكل أكثر دقة وضعها المالي وربحيتها. كما أنه يضمن أن قيمة أصول الشركة في ميزانيتها العمومية تتطابق بشكل أوثق مع قيمتها السوقية الحقيقية، حيث يتم احتساب الانخفاض في القيمة بمرور الوقت.

استهلاك أصول الأعمال

خفض أصول الأعمال هي الطريقة التي تحسب بها الأعمال الانخفاض في قيمة أصولها طويلة الأجل بمرور الوقت. تفقد الأصول مثل المعدات والمركبات والمباني والآلات قيمتها مع تقدم العمر وتعرضها للتآكل. من المهم أن تعكس الشركة بدقة هذا الانخفاض في القيمة في بياناتها المالية.

الاستهلاك هو وسيلة لتوزيع تكلفة الأصل على مدى عمره الإنتاجي، بدلا من تسجيل التكلفة الكاملة للأصل في سنة شرائه. وهذا مشابه لكيفية توزيع تكلفة عملية شراء كبيرة، مثل السيارة، على مدار عدة سنوات، بدلاً من دفع ثمنها دفعة واحدة.

على سبيل المثال، إذا اشترت شركة ما شاحنة توصيل بمبلغ 50,000 ألف دولار وتتوقع أن تستمر لمدة 5 سنوات، فسوف تنخفض تكلفة الشاحنة خلال تلك السنوات الخمس. وهذا يعني أنه في كل عام، ستسجل الشركة 5 دولار كمصروفات استهلاك في بيان الدخل الخاص بها، مما يعكس الانخفاض في قيمة الشاحنة بمرور الوقت.

الأصول الضريبية والتجارية

يجب على الشركات دفع الضرائب على جميع أصولها عند بيعها أو نقلها. على سبيل المثال، إذا قامت شركة ما ببيع مبنى، فيجب عليها دفع ضريبة أرباح رأس المال على الفرق بين سعر الشراء الأصلي وسعر البيع. وبالمثل، يجب على الشركات أيضًا دفع الضرائب على بعض الأصول غير الملموسة عند بيعها أو نقلها. في بعض الحالات، قد تتمكن الشركات من المطالبة بخصومات لأنواع معينة من عمليات نقل الأصول أو المبيعات وفقًا للقوانين المحلية. 

تنطبق الضرائب أيضًا على نفقات الأعمال المتعلقة بأنواع مختلفة من مشتريات الأصول أو التحسينات التي تم إجراؤها بمرور الوقت. على سبيل المثال، قد تكون الشركات قادرة على خصم تكلفة الإصلاحات التي تتم على الممتلكات المادية القيمة من دخلها الخاضع للضريبة. بالإضافة إلى ذلك، قد تكون الشركات مؤهلة للحصول على خصومات الاستهلاك لأنواع معينة من الممتلكات الملموسة الخاضعة لقواعد الاستهلاك التي تحددها دائرة الإيرادات الداخلية (إرس). تسمح هذه الاستقطاعات للشركات بتوزيع دخلها الخاضع للضريبة على مدى عدة سنوات بدلا من دفع كل شيء مرة واحدة في عام واحد. 

يعد فهم كيفية تأثير الضرائب على أصول الأعمال جزءًا لا يتجزأ من أي استراتيجية مالية لتحقيق النجاح في المشهد التنافسي اليوم. إن الاستفادة من الخصومات والائتمانات المتاحة لشراء الأصول والتحسينات يمكن أن تساعد أي شركة على زيادة إمكانات أرباحها إلى الحد الأقصى مع تقليل العبء الضريبي على المدى الطويل.

إدارة الأصول الفعالة أصبحت سهلة مع doola

خلاصة القول، أصول الأعمال هي الموارد والخصائص التي تمتلكها الشركة وتستخدمها لتوليد الدخل. ويمكن أن تتراوح هذه الأصول من الأصول المادية مثل العقارات والمعدات إلى الأصول غير الملموسة مثل براءات الاختراع والعلامات التجارية. تعد الإدارة والتتبع السليم لهذه الأصول أمرًا بالغ الأهمية لنجاح أي عمل تجاري.

هذا هو المكان doola من خلال نظام تتبع الأصول الشامل الخاص بها، يمكن للشركات مراقبة انخفاض قيمة أصولها وقيمتها، بالإضافة إلى إنشاء تقارير للتحليل المالي. لا تدع إدارة الأصول تصبح عبئا على شركتك. 

الأسئلة الشائعة

ما هي الأصول التجارية المشتركة؟

أصول الأعمال هي موارد أساسية تستخدمها الشركة لتعزيز قيمتها الإجمالية، وتوليد الإيرادات، والحفاظ على ميزة تنافسية. تشمل الأصول التجارية المشتركة الموارد الملموسة وغير الملموسة. الأصول الملموسة، مثل الممتلكات والمعدات والمركبات، لها وجود مادي ويمكن لمسها أو رؤيتها. الأصول غير الملموسة، مثل براءات الاختراع وحقوق النشر وسمعة العلامة التجارية، هي موارد غير مادية تساهم في نجاح الشركة في المستقبل. 

هل جميع الشركات لديها أصول؟

نعم، جميع الشركات لديها أصول، حيث أن الأصول ضرورية لقدرة الشركة على العمل وتحقيق الإيرادات. قد تختلف طبيعة هذه الأصول وقيمتها وتعقيدها بشكل كبير اعتمادًا على نوع العمل وحجمه والصناعة التي تعمل فيها. 

ما هو ليس من الأصول التجارية؟

الأصول التجارية هي أي مورد تملكه شركة يحمل قيمة اقتصادية أو إمكانات لتحقيق فوائد مستقبلية. ولذلك، فإن العناصر أو العناصر التي لا تساهم في قيمة الشركة أو قدرتها على توليد الإيرادات لا تعتبر أصولًا تجارية. تشمل أمثلة العناصر التي لا تعد أصولًا تجارية النفقات الشخصية والأدوات المملوكة للموظفين الفرديين والأموال المستخدمة لأغراض غير تجارية. 

موقع doola الإلكتروني مخصص لأغراض المعلومات العامة فقط ولا يقدم أي مشورة قانونية أو ضريبية رسمية. للحصول على المشورة الضريبية أو القانونية، يسعدنا توصيلك بأحد المتخصصين في شبكتنا! يرجى الاطلاع على موقعنا سياسة الحجب وتقييد الوصول و سياسة الخصوصية. شكرًا لك ولا تتردد في التواصل معنا إذا كانت لديك أية أسئلة.

ابدأ مشروع أحلامك وحافظ على توافقه بنسبة 100%

حول فكرة أحلامك إلى مشروع أحلامك.