من الطب إلى المال: 19 مهمة جانبية للأطباء

كطبيب، يمكن أن يكون وقتك وطاقتك محدودين، لكن الحاجة إلى دخل إضافي لا تختفي أبدًا. لسد الفجوة بين ما تصنعه الآن وما ترغب في تحقيقه، فكر في الاستفادة من خبرتك الفريدة من خلال نشاط جانبي. هناك العديد من الأنواع المختلفة من النشاطات الجانبية التي يمكن للأطباء متابعتها. من الاستشارات إلى التدريس، ومن الكتابة المستقلة إلى بدء عمل تجاري عبر الإنترنت، فإن الاحتمالات لا حصر لها تقريبًا.

لماذا يجب على الطبيب أن يبدأ عملاً جانبيًا؟

إن بدء عمل جانبي كطبيب يمكن أن يقدم فوائد وفرصًا فريدة. فيما يلي ثلاثة أسباب تجعلك تفكر في الشروع في عمل جانبي بالإضافة إلى مسيرتك الطبية:

1. تنويع الدخل الخاص بك

في حين أن مهنة الطبيب هي مهنة مُرضية ومحترمة، إلا أن العمل الجانبي يمكن أن يوفر مصدر دخل إضافي ويساعد في تنويع محفظتك المالية. يمكن أن يكون هذا مفيدًا بشكل خاص في أوقات عدم اليقين الاقتصادي أو عند مواجهة نفقات غير متوقعة. تتيح لك الوظيفة الجانبية الاستفادة من خبرتك ومهاراتك الطبية لتوليد دخل إضافي، مما يوفر لك قدرًا أكبر من الأمان المالي والمرونة.

2. متابعة المصالح الريادية

يتيح لك بدء عمل جانبي استكشاف اهتماماتك الريادية ومتابعتها بما يتجاوز الممارسة الطبية. سواء كان الأمر يتعلق بإطلاق شركة ناشئة متعلقة بالصحة، أو تقديم خدمات استشارية متخصصة، أو إنشاء منصة صحية رقمية، فإن النشاط الجانبي يمنحك الحرية في الابتكار وإحداث تأثير في المجالات التي تتوافق مع شغفك وخبراتك. يمكن أن يكون منفذًا إبداعيًا حيث يمكنك جلب وجهات نظرك وأفكارك الفريدة إلى الحياة.

3. قم بتوسيع شبكتك المهنية وفرصك: 

يمكن أن يساعدك الانخراط في حفلة جانبية للطبيب في توسيع شبكتك المهنية خارج المجال الطبي. كطبيب، ستتاح لك الفرصة للتواصل مع المتخصصين في مختلف الصناعات، والتعاون مع رواد الأعمال، وبناء علاقات مع الأفراد الذين قد يكون لديهم وجهات نظر وخبرات مختلفة. يمكن أن تؤدي هذه الشبكة الموسعة إلى فرص وظيفية جديدة وتعاون وشراكات يمكن أن تعزز نموك المهني وتفتح الأبواب أمام مشاريع مثيرة.

ومع ذلك، من المهم أن تأخذ في الاعتبار التحديات المحتملة وأن تدير وقتك بفعالية. كطبيب، مسؤوليتك الأساسية هي تجاه مرضاك وممارستك الطبية. قبل البدء في وظيفة جانبية، تأكد من أنها لا تؤثر على جودة الرعاية التي تقدمها أو تؤدي إلى الإرهاق. يمكن أن يساعدك التخطيط السليم وإدارة الوقت وتفويض المسؤوليات عند الضرورة على تحقيق التوازن بين مسيرتك الطبية وأعمالك الجانبية.

19 أفضل الزحام الجانبي للأطباء

يمكن أن يكون استكشاف فرص النمو المهني والمالي كطبيب أمرًا مثيرًا للغاية. فيما يلي 19 نشاطًا جانبيًا يمكنك وضعها في الاعتبار:

الاستشارات

تعد الاستشارة طريقة رائعة للأطباء لاستخدام خبراتهم وتحقيق بعض الدخل الإضافي. من خلال الاستشارات، يمكنك الاستفادة من خبرتك ومعرفتك لتقديم المشورة والتوجيه للأفراد أو المنظمات التي تحتاج إليها. يمكنك العثور على فرص استشارية مع شركات الرعاية الصحية أو الشركات الطبية الناشئة أو حتى المنظمات المهنية.

التدريس

يعد التدريس طريقة رائعة أخرى للأطباء للاستفادة من خبراتهم. سواء عبر الإنترنت أو شخصيًا، يمكن للتدريس أن يوفر رؤية ومعرفة قيمة لأولئك الذين يحتاجون إليها. يمكنك تدريس دروس حول موضوعات تتعلق بالطب مثل علم التشريح أو علم وظائف الأعضاء أو علم الأمراض أو الصيدلة أو أخلاقيات الطب. يمكنك أيضًا إرشاد طلاب الطب أو غيرهم من المتخصصين في الرعاية الصحية.

الكتابة الطبية

تعد الكتابة الطبية طريقة رائعة للأطباء لكسب بعض المال الإضافي والاستفادة من معرفتهم الطبية. من خلال الكتابة الطبية، يمكنك كتابة مقالات أو منشورات مدونة أو تقارير أو حتى كتب حول موضوعات تتعلق بالطب. قد تجد أيضًا عملاً مستقلاً مع شركات الأدوية أو الشركات المصنعة للأجهزة الطبية التي تحتاج إلى شخص لمراجعة موادها أو منتجاتها. يمكنك أيضًا تقديم خدماتك كمحرر للمجلات الطبية أو الكتب المدرسية.

دورة على الانترنت

يعد إنشاء الدورات التدريبية عبر الإنترنت وبيعها طريقة رائعة للأطباء لتحقيق دخل إضافي. يمكنك استخدام خبرتك لإنشاء دورات تدريبية حول موضوعات تتراوح بين الأخلاقيات الطبية وعلم التشريح وعلم الأمراض والصيدلة والمزيد. يمكنك أيضًا تقديم دورات مصممة خصيصًا لطلاب الطب أو غيرهم من المتخصصين في الرعاية الصحية. من خلال الدورة التدريبية عبر الإنترنت، يمكنك الوصول إلى جمهور أكبر وكسب المزيد من المال.

مبيعات الأجهزة الطبية

بالنسبة للأطباء الذين يتطلعون إلى تحقيق دخل إضافي، يمكن أن تكون مبيعات الأجهزة الطبية خيارًا رائعًا. يمكنك أن تصبح مندوب مبيعات مستقلًا أو تعمل في شركة متخصصة في المنتجات الطبية. يتطلب هذا النوع من العمل أن تكون لديك معرفة بخط الإنتاج بالإضافة إلى مهارات تواصل وشبكات جيدة. من خلال مبيعات الأجهزة الطبية، يمكنك استخدام خبرتك للمساعدة في إيجاد حلول للمشاكل الطبية وكسب بعض المال الإضافي.

الممارسة خاصة

يعد إنشاء عيادة خاصة طريقة رائعة للأطباء لكسب بعض المال الإضافي. من خلال فتح مكتبك الطبي الخاص، يمكنك تقديم خدمات شخصية مثل طب الأسرة أو الرعاية الوقائية أو العمليات الجراحية أو غيرها من العلاجات المتخصصة. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك تقديم خدمات التطبيب عن بعد للوصول إلى المرضى الذين قد لا يتمكنون من الوصول إلى الرعاية الصحية التقليدية.

قم بتشغيل البودكاست

يعد بدء البودكاست طريقة رائعة أخرى للأطباء لكسب أموال إضافية. يمكنك استخدام خبرتك لإنشاء حلقات حول موضوعات مثل الأخبار الطبية أو مناقشة الأبحاث الحديثة أو أفضل الممارسات لتوفير الرعاية الصحية. يمكنك أيضًا تقديم محتوى تعليمي، أو نصائح حول بدء مهنة في الطب، أو إجراء مقابلات مع كبار المتخصصين في هذا المجال. من خلال إنشاء بودكاست، يمكنك الوصول إلى جمهور أكبر وكسب المال من الرعاية أو الإعلانات.

الأبحاث الطبية

يعد إجراء البحوث الطبية طريقة رائعة للأطباء للبقاء على اطلاع بأحدث التطورات في مجال الرعاية الصحية مع زيادة دخلهم أيضًا. من خلال المشاركة في التجارب السريرية والدراسات البحثية، يمكنك أن تكون في طليعة التطورات في هذا المجال بينما تجني المال أيضًا. تقدم العديد من مؤسسات الرعاية الصحية المنح أو الرواتب لتمويل مشاريع بحثية محددة، مما يتيح لك الفرصة لكسب المال مع المساعدة في تطوير المعرفة الطبية.

أحداث الشبكات

يعد تنظيم أحداث التواصل أو حضورها طريقة ممتازة للأطباء لكسب أموال إضافية. من خلال استضافة أحداث مثل الندوات أو المؤتمرات أو ورش العمل، يمكنك التواصل مع المتخصصين الطبيين الآخرين والتعرف على الاتجاهات الجديدة في هذا المجال. يمكنك أيضًا حضور المعارض أو المؤتمرات التجارية للصناعة الطبية للحصول على معلومات قيمة مع جني الأموال أيضًا من الرعاية أو رسوم العارضين.

الاستشارات عبر الإنترنت

يعد تقديم الاستشارات عبر الإنترنت طريقة رائعة للأطباء لكسب أموال إضافية بينما يساعدون الآخرين أيضًا. من خلال تقديم المشورة الطبية عبر Skype أو Zoom أو أي منصة أخرى لعقد مؤتمرات الفيديو، يمكنك تقديم خبرتك لأولئك الذين قد لا يستطيعون الوصول إلى خدمات الرعاية الصحية التقليدية. يمكنك أيضًا تقديم نصائح مخصصة للأفراد الذين يحتاجون إلى معلومات أو مساعدة طبية محددة. 

التعاون البحثي

التعاون مع المهنيين الطبيين الآخرين في المشاريع البحثية هي طريقة رائعة أخرى للأطباء لكسب أموال إضافية. يمكنك العثور على فرص للعمل مع الجامعات أو مؤسسات الرعاية الصحية في مجموعة من المواضيع، مثل علم الأوبئة أو الصحة العامة أو الابتكار الطبي. من خلال المشاركة في التعاون البحثي، يمكنك كسب المال مع المساعدة في تطوير مجال الطب.

التوجيه

يمكن للمهنيين الطبيين أيضًا كسب المال من خلال تقديم الإرشاد أو المشورة للطلاب أو المتدربين في هذا المجال. من خلال مشاركة معرفتك وخبرتك، يمكنك مساعدة الآخرين على تعلم أساسيات الطب مع تحقيق بعض الدخل الإضافي أيضًا. يمكنك أيضًا تقديم خدمات التدريس لطلاب الطب الذين يحتاجون إلى مساعدة في التحضير للاختبارات أو الامتحانات. من خلال التوجيه، يمكنك كسب المال مع مساعدة الجيل القادم من المهنيين الطبيين على النجاح.

قم بإنشاء مدونة

كتابة مدونة هي طريقة ممتازة للأطباء للتعبير عن آرائهم ومشاركة معرفتهم بالرعاية الصحية. من خلال إنشاء منصة حيث يمكنك مناقشة التطورات الحالية في هذا المجال، يمكنك الوصول إلى جمهور أوسع وكسب المال من خلال الإعلانات أو الرعاية. يمكنك أيضًا الكتابة عن موضوعات تهم العاملين في المجال الطبي مثل الأبحاث الجديدة أو التكنولوجيا الطبية أو سياسة الرعاية الصحية. 

تقديم خدمات العمل الحر

تعد الخدمات المستقلة طريقة رائعة أخرى للأطباء لكسب المال. مع ظهور التطبيب عن بعد، يمكنك تقديم خدماتك الطبية من أي مكان في العالم، اعتمادًا على المكان المرخص لك بممارسته. من خلال التواصل مع منظمات الرعاية الصحية وغيرهم من المهنيين الطبيين، يمكنك العثور على فرص العمل الحر التي تناسب خبرتك. 

باعتبارك موظفًا مستقلاً، إذا كنت تكسب ما لا يقل عن 600 دولار، فتوقع الحصول على شكل شنومكس من الشركة التي تقدم الخدمات لها. لتقليل النفقات، فكر في رفع المستوى وإنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة (LLC). تحدث إلى أحد المتخصصين لإرشادك في الخطوات التالية. 

كتابة ونشر كتاب

تعد كتابة الكتاب ونشره طريقة رائعة أخرى للأطباء لكسب المال. من خلال إنشاء دليل شامل للموضوعات الطبية، يمكنك توفير معلومات قيمة يمكن أن تصل إلى جمهور أوسع. يمكنك أيضًا كتابة كتب عن تجربتك الخاصة في هذا المجال، ومشاركة القصص أو النصائح التي يمكن أن تساعد الآخرين على تعلم المزيد عن الطب. 

أنشئ تطبيقًا

يعد تطوير تطبيق على الهاتف المحمول أو على الويب طريقة رائعة أخرى للمهنيين الطبيين لكسب المال. بمساعدة أحد المطورين ذوي الخبرة، يمكنك إنشاء تطبيق يساعد المستخدمين على التعرف على موضوعات الرعاية الصحية أو تقديم المشورة الطبية. يمكنك أيضًا إنشاء تطبيق يساعد المرضى في حجز المواعيد مع المتخصصين الطبيين، أو العثور على العيادات أو الصيدليات القريبة، أو إدارة سجلاتهم الصحية. 

كن المتكلم

يعد أن تصبح متحدثًا طريقة ممتازة للأطباء لمشاركة معارفهم وخبراتهم مع جماهير أكبر. يمكنك التحدث في المؤتمرات أو الندوات الطبية، وإلقاء محاضرات حول موضوعات مثل سياسة الرعاية الصحية، أو أخلاقيات الطب، أو العلاجات الجديدة. يمكنك أيضًا إجراء محادثات مع مجموعات المدرسة أو المجتمع حول أهمية الرعاية الوقائية والبقاء بصحة جيدة. من خلال مشاركات التحدث، يمكنك كسب المال أثناء تثقيف الآخرين حول الطب.

ابدأ قناة على اليوتيوب

يعد إنشاء قناة على اليوتيوب طريقة رائعة أخرى للأطباء لكسب المال. يمكنك استخدام قناتك كمنصة تعليمية، وإنشاء مقاطع فيديو تشرح مواضيع طبية بطريقة سهلة الفهم. يمكنك أيضًا إنشاء مدونات فيديو أسبوعية حول تجربتك كطبيب، مما يمنح المشاهدين نظرة داخلية على حياة أخصائي الرعاية الصحية. باستخدام قناة يوتيوب، يمكنك كسب المال من خلال الإعلانات والرعاية مع توفير معلومات قيمة للمشاهدين.

الأعمال التجارية عبر الإنترنت

يعد بدء عمل تجاري عبر الإنترنت طريقة رائعة لكسب بعض المال الإضافي. من خلال الأعمال التجارية عبر الإنترنت، يمكنك الاستفادة من خبرتك لإنشاء وبيع المنتجات أو الخدمات المتعلقة بالطب. يمكنك أيضًا استخدام معرفتك لإنشاء موقع ويب إعلامي أو مدونة حيث يمكنك تقديم النصائح والإرشادات للآخرين في المجال الطبي.

كيف تبدأ مسيرتك المهنية كطبيب في 5 خطوات؟

يتطلب بدء عمل جانبي كطبيب تخطيطًا ودراسة دقيقة. فيما يلي خمس خطوات لمساعدتك على البدء:

1. حدد فكرة النشاط الجانبي لديك

حدد المجال أو المجال المحدد الذي يتوافق مع مهاراتك واهتماماتك وخبراتك كطبيب. فكر في كيفية الاستفادة من معرفتك وخبرتك الطبية بطريقة فريدة. يمكن أن يشمل ذلك تقديم خدمات الاستشارات الطبية، أو إنشاء محتوى متعلق بالصحة، أو تطوير تطبيق صحي رقمي، أو تقديم تدريب طبي متخصص، من بين إمكانيات أخرى. اختر فكرة تثير اهتمامك ولديها القدرة على توليد الدخل.

2. إجراء أبحاث السوق

بمجرد أن يكون لديك فكرة عن الحفلة الطبية، قم بإجراء بحث سوقي شامل لفهم الطلب والمنافسة والجمهور المستهدف المحتمل. حدد احتياجات وتحديات السوق التي تستهدفها وقم بتقييم كيف يمكن لنشاطك الجانبي تلبية تلك الاحتياجات بفعالية. سيساعدك هذا البحث على تحسين عرضك وتطوير عرض قيمة فريد.

3. إنشاء خطة عمل

قم بتطوير خطة عمل لتوجيه عملك الجانبي. حدد أهدافك والسوق المستهدف واستراتيجيات التسويق وهيكل التسعير والتوقعات المالية. ستزودك خطة العمل المدروسة جيدًا بخريطة طريق وتساعدك على البقاء منظمًا أثناء إنشاء مشروعك الجانبي وتنميته. سيكون ذلك ضروريًا أيضًا إذا كنت بحاجة إلى تأمين أي تمويل أو استثمارات لمشروعك.

4. قم ببناء علامتك التجارية وتواجدك على الإنترنت

أنشئ حضورًا قويًا عبر الإنترنت للترويج لحفلتك الجانبية. قم بإنشاء موقع ويب احترافي أو صفحة مقصودة تعرض خبرتك وخدماتك ومعلومات الاتصال الخاصة بك. قم بتطوير محتوى جذاب من خلال منشورات المدونة أو مقاطع الفيديو أو الملفات الصوتية لتأسيس نفسك كسلطة في مجال تخصصك. استفد من منصات الوسائط الاجتماعية للتواصل مع جمهورك المستهدف ومشاركة المعلومات القيمة وبناء علامتك التجارية. يمكن أن يكون التواصل مع محترفين آخرين في مجال عملك مفيدًا أيضًا للإحالات وفرص التعاون.

5. إدارة وقتك بشكل فعال

إن تحقيق التوازن بين مسيرتك الطبية وأعمالك الجانبية يتطلب إدارة فعالة للوقت. قم بتقييم التزاماتك الحالية وقم بإنشاء جدول زمني يسمح لك بتخصيص وقت كافٍ لكل من وظيفتك الأساسية ووظيفتك الجانبية. حدد أهدافًا واقعية وحدد أولويات مهامك لتحقيق أقصى قدر من الإنتاجية. قم بتفويض المسؤوليات عند الضرورة وفكر في الاستعانة بمصادر خارجية للقيام بمهام معينة لتحرير وقتك.

تذكر أن تقوم باستمرار بتقييم نشاطك الجانبي وتكييفه حسب الحاجة. اطلب التعليقات من عملائك أو عملائك، وراقب أدائك المالي، وقم بإجراء التعديلات وفقًا لذلك. من خلال التخطيط السليم والنهج الاستراتيجي، يمكن أن تزدهر وظيفتك الجانبية كطبيب وتوفر لك دخلًا إضافيًا ونموًا مهنيًا وإنجازًا خارج ممارستك الطبية.

تابع نشاطك الجانبي مع doola

بغض النظر عن نوع النشاط الجانبي الذي تختاره، من المهم أن تتذكر أنك ستحتاج إلى تكريس الوقت والجهد لإنجاحه. مع القليل من العمل الجاد والتفاني وبعض التفكير الإبداعي، يمكنك أن تجعل فريقك ناجحًا.

إذا كنت بحاجة إلى مساعدة في تأسيس كيان عملك مثل LLC، إنشاء حساب مصرفي تجاري، وتنفيذ نظام مسك الدفاتر أثناء ممارسة الأعمال التجارية، doola هو شريك موثوق للنظر فيه. تتمتع دولا بخبرة واسعة في مساعدة رواد الأعمال الطموحين مثلك على تحقيق أهداف أعمالهم.

الأسئلة الشائعة

هل يستطيع الأطباء الحفاظ على المعايير الأخلاقية أثناء متابعة عملهم الجانبي؟

غالبًا ما يضطر الأطباء إلى التوفيق بين وظيفة بدوام كامل، والمسؤوليات العائلية، والهوايات الشخصية. على هذا النحو، قد يكون من المغري بالنسبة لك أن تقوم بتكملة دخلهم من خلال نشاط جانبي. ومع ذلك، يجب عليك الحفاظ على المعايير الأخلاقية أثناء متابعة أي نوع من الأعمال الإضافية أو المساعي المالية. 

ما هو الوقت الذي يجب أن يخصصه الأطباء لأعمالهم الجانبية؟

عندما يتعلق الأمر بتحديد مقدار الوقت الذي يجب أن تخصصه لأعمالك الجانبية، فلا توجد إجابة واحدة صحيحة. في النهاية، يجب تحديد مقدار الوقت الذي تقضيه في الحفلة الجانبية وفقًا لأهدافك وغاياتك الشخصية.

هل يستطيع الأطباء تحقيق دخل كبير من خلال عمل جانبي؟

نعم، يمكنك تحقيق دخل كبير من خلال عمل جانبي. بمساعدة التكنولوجيا والإنترنت، هناك الآن فرص أكثر من أي وقت مضى للأطباء لتوليد دخل إضافي من مصادر مختلفة. 

هل هناك أي آثار ضريبية على الأطباء الذين لديهم عمل جانبي؟

ستختلف الآثار الضريبية للأطباء الذين لديهم وظيفة جانبية اعتمادًا على نوع العمل الجانبي والبلد المعين. بشكل عام، الدخل المكتسب من العمل الجانبي يخضع للضريبة ويجب الإبلاغ عنه في الإقرار الضريبي للفرد. علاوة على ذلك، قد تكون النفقات المتعلقة بالوظيفة الجانبية قابلة للخصم في بعض الحالات.

ما هي بعض التحديات الشائعة التي يواجهها الأطباء عند بدء عمل جانبي؟

يواجه الأطباء العديد من التحديات المشتركة عند القيام بأي عمل جانبي، بدءًا من ضيق الوقت وحتى المخاطر المحتملة المرتبطة بمشروع جديد.

موقع doola الإلكتروني مخصص لأغراض المعلومات العامة فقط ولا يقدم أي مشورة قانونية أو ضريبية رسمية. للحصول على المشورة الضريبية أو القانونية، يسعدنا توصيلك بأحد المتخصصين في شبكتنا! يرجى الاطلاع على موقعنا سياسة الحجب وتقييد الوصول و سياسة الخصوصية. شكرًا لك ولا تتردد في التواصل معنا إذا كانت لديك أية أسئلة.

ابدأ مشروع أحلامك وحافظ على توافقه بنسبة 100%

حول فكرة أحلامك إلى مشروع أحلامك.