كيف تصبح مدرب أعمال في 8 خطوات

يعد التدريب على الأعمال مهنة تحظى بشعبية متزايدة لأنها تتيح لك التأثير المباشر على حياة الناس. ويتضمن العمل مع الأفراد والمنظمات لمساعدتهم على تحسين أدائهم وتحقيق أهدافهم. نظرًا لأن عالم الأعمال أصبح أكثر تنافسية وتعقيدًا، فمن المتوقع أن يزداد الطلب على مدربي الأعمال المهرة.

ولكن كيف يمكن لشخص أن يصبح مدرب أعمال؟ ما هي فوائد متابعة هذا المسار الوظيفي؟ في هذه المدونة، سوف نستكشف هذه الأسئلة ولماذا يمكن أن يكون الحصول على مدرب أعمال أمرًا مجزيًا بشكل لا يصدق، على المستوى الشخصي والمهني.

لذا، سواء كنت محترفًا متمرسًا وتبحث عن التغيير أو رجل أعمال طموحًا إطلاق عمل جديد، سنرشدك إلى كل ما تحتاج لمعرفته حول هذا المسار الوظيفي. بدءًا من صقل مهاراتك وبناء علامتك التجارية وحتى تنمية أعمالك، نوفر لك كل خطوة. دعونا نبدأ رحلتك معًا!

فهم دور مدرب الأعمال

هناك حاجة متزايدة لتوجيهات الخبراء حيث تستمر الشركات في مواجهة تحديات جديدة في عالم اليوم سريع التغير. يتمثل دورك كمدرب أعمال في توجيه الأفراد ودعمهم في تحديد أهدافهم والتغلب على التحديات وتحقيق النجاح في نهاية المطاف.

يمكن أن تكون عملية التحول هذه مُرضية بشكل لا يصدق عندما تشهد نمو عملائك وازدهارهم تحت توجيهاتك. 

أن تصبح مدربًا للأعمال يجعلك مصدرًا لا يقدر بثمن للشركات التي تبحث عن حلول التطوير المهني.

العديد من الشركات على استعداد لاستثمار مبالغ كبيرة في خدمات التدريب، مما يجعل التدريب على الأعمال مسارًا وظيفيًا مربحًا لأولئك الذين يرغبون في بذل الجهد وتحسين مهاراتهم بشكل مستمر.

المهارات والمؤهلات اللازمة لتصبح مدرب أعمال

المهارات والمؤهلات اللازمة لتصبح مدرب أعمال

المهارات والمؤهلات ضرورية لتصبح مدرب أعمال ناجح. في حين قد يعتقد البعض أن أي شخص لديه المعرفة والخبرة في عالم الأعمال يمكن أن يصبح مدربًا، إلا أن الأمر يتطلب أكثر من ذلك.

يقوم مدرب الأعمال بتوجيه العملاء ودعمهم في تحقيق أهدافهم واتخاذ القرارات الإستراتيجية والتغلب على التحديات. ولذلك فإن التفوق في هذه المهنة يتطلب مهارات ومؤهلات فريدة. 

1. فطنة تجارية قوية

أولاً وقبل كل شيء، يجب على مدرب الأعمال أن يفهم بعمق مختلف الصناعات والأسواق والأعمال الداخلية للشركات. وهذا يشمل المعرفة بالتمويل، والمبيعات، واستراتيجيات التسويق، وإدارة العمليات، والمهارات القيادية، وما إلى ذلك.

سيكون تقديم رؤى ونصائح قيمة للعملاء أمرًا صعبًا بدون أساس متين في هذه المجالات.

2. مهارات الاتصال

التواصل الفعال هو العمود الفقري لأي علاقة تدريب. كمدرب أعمال، يجب أن تكون قادرًا على التعبير عن أفكارك بوضوح والاستماع بفعالية لاحتياجات عملائك واهتماماتهم.

يجب أن تمتلك أيضًا مهارات استجواب ممتازة لمساعدة عملائك على استكشاف أفكارهم بشكل أكبر.

3. مهارات التدريب

أن تكون خبيرًا في هذا المجال لا يكفي؛ أنت بحاجة إلى مهارات تدريب محددة لتوجيه عملائك نحو النجاح بنجاح. ويشمل ذلك مهارات الاستماع النشط والتعاطف وطرح الأسئلة القوية التي تؤدي إلى اكتشاف الذات للعملاء بدلاً من تقديم حلول مباشرة.

4. الوعي الذاتي

الوعي الذاتي هو مهارة أساسية لأي مدرب. فهو يسمح لهم بفهم كيفية ظهورهم في علاقات التدريب بموضوعية.

كما أنها تمكنهم من التعرف على نقاط القوة والضعف لديهم لتحسين أنفسهم مع مساعدة الآخرين على فعل الشيء نفسه بشكل مستمر.

5. التقمص العاطفي

يعد التعاطف أمرًا بالغ الأهمية عند العمل مع الأفراد أو الفرق التي تواجه تحديات في مساعيها التجارية. كمدرب أعمال، يجب أن تكون قادرًا على وضع نفسك مكان عميلك بصدق.

سيسمح لك ذلك بفهم وجهات نظرهم بشكل أفضل دون إصدار أحكام أو تحيز تجاه قرارات معينة.

الخطوة 1: تحديد مكانتك والجمهور المستهدف

كما هو الحال مع أي مشروع تجاري ناجح، فإن الخطوة الأولى لتصبح مدرب أعمال هي تحديد قطاعك والجمهور المستهدف. لن يساعدك هذا على ترسيخ مكانتك في السوق فحسب، بل سيساعدك أيضًا على تصميم خدمات التدريب الخاصة بك لتلبية الاحتياجات المحددة لعملائك.

لتحديد مكانتك، ضع في اعتبارك خبرتك وتجربتك واهتماماتك. ما هو شغفك؟ ما هي المهارات التي تمتلكها والتي تجعلك تتميز عن باقي المدربين؟ سيساعدك ذلك أيضًا على فهم جمهورك المستهدف وإنشاء برامج تدريب مخصصة تلبي احتياجاتهم وتحدياتهم. 

إحدى الطرق الفعالة لجمع هذه المعلومات هي إجراء دراسات استقصائية لأبحاث السوق أو مقابلات مع العملاء المحتملين في المجال الذي اخترته. ابدأ بجمع معلومات حول التركيبة السكانية الخاصة بهم (العمر والجنس والمهنة)، والخصائص النفسية (القيم والمعتقدات)، ونقاط الألم (التحديات التي يواجهونها)، والأهداف.

الخطوة الثانية: تطوير مهاراتك ومعرفتك التدريبية

الخطوة 2_ تطوير مهاراتك ومعرفتك التدريبية

يتطلب أن تصبح مدربًا للأعمال أكثر من مجرد الشغف بمساعدة الآخرين. كما يتضمن أيضًا التطوير المستمر لمهاراتك ومعارفك التدريبية لتوجيه عملائك نحو النجاح. في هذه الخطوة الثانية من دليلنا لكي تصبح مدربًا للأعمال، سنناقش تعزيز قدراتك التدريبية ومواكبة أحدث اتجاهات الصناعة.

1. قم بالتسجيل في برنامج احترافي

يتطلب أن تصبح مدربًا للأعمال أكثر من مجرد الشغف بمساعدة الآخرين. كما يتضمن أيضًا التطوير المستمر لمهاراتك ومعارفك التدريبية لتوجيه عملائك نحو النجاح. لذلك، فإن الخطوة الأولى في تطوير مهاراتك التدريبية هي التسجيل. 

تقدم العديد من المنظمات، مثل الاتحاد الدولي للمدربين (ICF) وجمعية تنمية المواهب (ATD)، برامج اعتماد للمدربين الطموحين. تغطي هذه البرامج موضوعات مثل أخلاقيات التدريب واستراتيجيات الاتصال وتنمية المهارات القيادية والمزيد.

2. حضور ورش العمل والمؤتمرات

يعد حضور ورش العمل والمؤتمرات طريقة ممتازة للتعلم من المدربين ذوي الخبرة والتواصل مع المتخصصين الآخرين في هذا المجال. ابحث عن الأحداث التي تستضيفها المنظمات ذات السمعة الطيبة، أو انضم إلى مجتمعات التدريب حيث يشارك الأعضاء رؤاهم ومواردهم وأفضل الممارسات.

3. ابق على اطلاع دائم

باعتبارك مدرب أعمال، يعد البقاء على اطلاع بأحدث اتجاهات الصناعة والأدوات والتقنيات التي يمكن أن تفيد عملائك أمرًا بالغ الأهمية. اجعل من عادة قراءة الكتب التي كتبها خبراء في مجالات مختلفة من التدريب على الأعمال، مثل تطوير القيادة وإدارة الأداء. يمكنك أيضًا الاشتراك في المدونات أو المنشورات ذات الصلة التي توفر نظرة ثاقبة للاتجاهات الناشئة في هذا المجال.

4. اطلب الإرشاد/الإشراف

يعد الإرشاد أو الإشراف مورداً لا يقدر بثمن لأي مدرب ناشئ يسعى للحصول على التوجيه من أولئك الذين عملوا في هذه المهنة لفترة أطول أو حققوا نجاحًا كبيرًا.

يمكن للمرشد تقديم تعليقات قيمة حول النهج الذي تتبعه، بينما تسمح لك الجلسات الإشرافية بتقييم نفسك بموضوعية.

5. ممارسة الاستماع النشط 

الاستماع الفعال هو مهارة حاسمة لأي مدرب. باعتبارك مدرب أعمال، ستعمل بشكل وثيق مع عملائك، وسيكون الاستماع باهتمام لاحتياجاتهم وتحدياتهم أمرًا ضروريًا.

يتضمن الاستماع النشط أن تكون حاضرًا بشكل كامل في اللحظة، وفهم وجهة نظر العميل، وإعادة الصياغة للتأكد من أنك فهمت رسالته بشكل صحيح.

الخطوة 3: اكتساب الخبرة العملية من خلال التدريب الداخلي أو العمل التطوعي

يعد اكتساب الخبرة العملية أمرًا بالغ الأهمية لتصبح مدرب أعمال ناجحًا. ويمكن تحقيق ذلك من خلال التدريب أو التطوع في التدريب والأعمال.

خلال فترة التدريب، يمكنك تعلم كيفية تقييم احتياجات الشركة، وإنشاء خطط تدريب فعالة، وإجراء دورات تدريبية، وتقديم تعليقات العملاء. يساعدك هذا التعرض على تطوير مهارات الاتصال الأساسية وحل المشكلات والقيادة وإدارة الوقت.

يعد العمل التطوعي طريقة رائعة أخرى لاكتساب الخبرة العملية كمدرب أعمال. فهو يسمح لك باستخدام مهاراتهم وتقديم الأفضل للمجتمع. يمكنك أيضًا تطبيق معرفتك التدريبية أثناء توسيع شبكتك والتواصل مع العملاء المحتملين.

إنه يُظهر تفانيهم في التدريب واستعدادهم للمساهمة في نمو أعمال الآخرين.

علاوة على ذلك، يتيح لك التدريب الداخلي والعمل التطوعي استكشاف الصناعات والمنافذ المختلفة ضمن التدريب على الأعمال. يمكنك اكتساب الخبرة في مجالات مثل تطوير القيادة، وبناء الفريق، والتدريب المهني، والتدريب التنفيذي، وما إلى ذلك، مما سيساعدك على تحديد نقاط قوتك واهتماماتك كمدرب.

الخطوة 4: الحصول على شهادة كمدرب أعمال

إن الحصول على مدرب أعمال معتمد ليس أمرًا إلزاميًا، ولكنه يمكن أن يعزز مصداقيتك وخبرتك بشكل كبير.

هناك ثلاثة مستويات من الشهادات: المدرب المعتمد المشارك (ACC)، والمدرب المحترف المعتمد (PCC)، والمدرب المعتمد الرئيسي (MCC). كل مستوى له مجموعة من المتطلبات الخاصة به، بما في ذلك ساعات الخبرة التدريبية، وساعات التدريب، واجتياز الاختبار.

هناك خيار آخر وهو اعتماد مدرب معتمد من مجلس الاعتماد والتعليم (BCC) التابع لمركز الاعتماد والتعليم. يركز هذا الاعتماد على ممارسات التدريب القائمة على الأدلة ويتطلب مزيجًا من التعليم والخبرة والإشراف واجتياز الاختبار.

يمكنك أيضًا اختيار البرامج عبر الإنترنت ذات مجالات التركيز أو التخصصات المحددة التي يمكن أن تفيد قطاعك أو السوق المستهدف.

بالإضافة إلى برامج الشهادات التي تقدمها المنظمات الخارجية، تقدم بعض الجامعات أيضًا دورات على مستوى الدراسات العليا أو برامج شهادات في التدريب التنفيذي أو القيادي.

غالبًا ما يكون لهذه البرامج نهج أكاديمي أكثر وتتضمن دورات دراسية حول السلوك التنظيمي، وعلم نفس القيادة، وتقنيات التدريب المتقدمة.

أيًا كان المسار الذي تختاره للحصول على الشهادة كمدرب أعمال، تذكر أنه يتطلب التفاني والالتزام بالتعلم المستمر. بمجرد حصولك على شهادتك، استخدمها لعرض خبرتك وجذب العملاء المحتملين الذين يقدرون العمل مع محترفين معتمدين.

الخطوة 5: إنشاء هيكل التسعير

الخطوة 5_ إنشاء هيكل التسعير

يعد إنشاء هيكل التسعير أحد أهم جوانب ممارستك كمدرب أعمال. إن هيكل التسعير المدروس جيدًا يفيد عملك ويضيف المصداقية والقيمة إلى خدماتك كمدرب أعمال.

لذلك، يجب أن تغطي أسعارك وقتك وخبرتك، وتجذب العملاء المحتملين، وتحافظ على التزامهم بعملية التدريب. 

1. تحديد القيمة السوقية الخاصة بك

الخطوة الأولى في إنشاء هيكل التسعير هي تحديد القيمة السوقية الخاصة بك كمدرب أعمال. يمكنك البحث عن ما يتقاضاه المدربون الآخرون في مجال تخصصك مقابل خدماتهم. عند تحديد السعر الخاص بك، يمكنك أيضًا مراعاة عوامل مثل خبرتك ومؤهلاتك ونهجك الفريد في التدريب.

2. تقديم عروض مختلفة 

إحدى الطرق الفعالة لإنشاء هيكل تسعير يجذب العملاء المختلفين هي تقديم حزم مختلفة بنقاط سعر مختلفة.

على سبيل المثال، يمكن أن يكون لديك حزمة للمبتدئين لأولئك الذين لديهم ميزانية محدودة مع جلسات أو خدمات أقل مقارنة بالحزمة المميزة لأولئك الذين يرغبون في استثمار المزيد للحصول على فوائد إضافية أو تدريب طويل المدى.

3 . تضمين خدمات القيمة المضافة

فكر في تضمين خدمات ذات قيمة مضافة في بعض عروضك لجعل أسعارك أكثر جاذبية وتميزك عن المدربين الآخرين.

يمكن أن يشمل ذلك الوصول إلى الدورات التدريبية عبر الإنترنت أو الموارد التي تدعم عملية التدريب، أو التقييمات الشخصية، أو الدعم عبر البريد الإلكتروني بين الجلسات، أو فرص التواصل مع العملاء الآخرين.

4 . قم بالمراجعة والتعديل بانتظام

من الضروري مراجعة هيكل التسعير الخاص بك بانتظام للتأكد من توافقه مع القيمة السوقية والجمهور المستهدف وتقديم أسعار تنافسية مقارنة بالمدربين الآخرين في مجال تخصصك. مع اكتسابك المزيد من الخبرة وتوسيع نطاق خدماتك، قد يكون من الضروري تعديل أسعارك وفقًا لذلك.

الخطوة 6: إعداد كيان قانوني لشركتك

عندما تشرع في رحلتك لتصبح مدربًا للأعمال، فمن المهم أن تفعل ذلك إنشاء كيان تجاري قانوني من شأنها أن توفر الحماية والشرعية لك ولعملائك. الخطوة الأولى في الإعداد هي تحديد الهيكل الذي يناسب عملك.

الخيارات الأكثر شيوعًا هي الملكية الفردية، والشراكة، والشركة ذات المسؤولية المحدودة (LLC)، والشركة.

الملكية الفردية هي الخيار الأبسط لأنها تتطلب الحد الأدنى من الأعمال الورقية وتمنحك السيطرة الكاملة على عملك. ومع ذلك، فهذا يعني أيضًا أنك مسؤول شخصيًا عن أي ديون أو مشكلات قانونية تتعلق بالعمل.

تتضمن الشراكات فردين أو أكثر يتقاسمون ملكية الشركة، مما يعني تقاسم الأرباح والالتزامات.

توفر الشركات ذات المسؤولية المحدودة فوائد الملكية الفردية والشركات. فهو يوفر حماية للمسؤولية الشخصية مع السماح بالإدارة المرنة والمزايا الضريبية.

بمجرد اتخاذ قرار بشأن الهيكل، يجب عليك التسجيل لدى الوكالات الحكومية المناسبة. استشر المتخصصين القانونيين لضمان الامتثال، أو اذهب إلى أ منصة تكوين الأعمال مثل doola لإنشاء كيان عملك بسرعة!

الخطوة 7: إنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة لعملك

الخطوة 7_ إنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة لعملك

تهانينا، لقد وضعت الأساس لمهنتك التدريبية في مجال الأعمال، والآن حان الوقت لاتخاذ الخطوة التالية: إنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة لعملك.

يعد هذا أمرًا بالغ الأهمية لأنه يحمي أصولك في حالة الالتزامات أو الدعاوى القضائية. كما أنه يضيف مصداقية إلى عملك ويسهل إدارة الضرائب والشؤون المالية.

تعد شركة ذات مسؤولية محدودة واحدة من أكثر أشكال الكيانات القانونية شيوعًا للشركات الصغيرة. فهو يجمع بين عناصر الشركة والشراكة، مما يوفر المرونة والحماية لأعضائه. لدى الشركات ذات المسؤولية المحدودة أيضًا عملية تشكيل بسيطة مع أوراق أقل من الشركات.

1. اختر اسم عمل

الخطوة الأولى هي اختيار اسم فريد لتمثيل عملك LLC. تأكد من التحقق مما إذا كان الاسم متاحًا من خلال البحث في قواعد بيانات الحالة أو التعاقد مع مزود خدمة يمكنه القيام بذلك نيابةً عنك.

2. ملف مواد التنظيم

بعد ذلك، يجب عليك تقديم مقال تنظيمي إلى الولاية التي تريد إنشاء شركة ذات مسؤولية محدودة فيها. تتضمن هذه الوثيقة معلومات مثل اسم الشركة وعنوانها وأسماء المالكين أو الأعضاء والغرض منها.

3. إنشاء اتفاقية التشغيل

على الرغم من أن ذلك ليس مطلوبًا في جميع الولايات، إلا أنه يوصى بإنشاء اتفاقية تشغيل لأنها توضح كيفية إدارة أعمالك وإدارتها.

وينبغي أن تتضمن تفاصيل مثل نسب الملكية، ومسؤوليات وصلاحيات الأعضاء، وتوزيع الأرباح / الخسائر.

4. الحصول على التصاريح والتراخيص اللازمة

اعتمادًا على موقعك وصناعتك، قد تحتاج إلى تصاريح أو تراخيص معينة قبل بدء العمليات كشركة ذات مسؤولية محدودة. قم بإجراء بحث شامل أو استشر المتخصصين لضمان الامتثال لجميع اللوائح.

5. التقدم بطلب للحصول على رقم تعريف صاحب العمل (EIN).

يمكنك الحصول على رقم تعريف صاحب العمل (EIN) من دائرة الإيرادات الداخلية (IRS) مجانًا. يشبه رقم تعريف صاحب العمل (EIN) رقم الضمان الاجتماعي للشركة، وهو إلزامي للأغراض القانونية والمالية.

بالإضافة إلى فتح حساب مصرفي وتقديم الضرائب، قد يكون رقم تعريف صاحب العمل مطلوبًا لمهام أخرى، مثل الحصول على ترخيص أو تصريح عمل، وتوظيف الموظفين، والتقدم بطلب للحصول على قروض تجارية. 

6. احصل على حساب بنك الأعمال

يأتي بعد ذلك اختيار البنك المناسب لاحتياجاتك. فتح حساب مصرفي تجاري مع ميركوري بسيط ويمكن إكماله عبر الإنترنت.

يعد حساب التحقق من الأعمال الخاص بهم مثاليًا للمعاملات اليومية مثل دفع الفواتير وتلقي مدفوعات العملاء. مع عدم وجود رسوم مخفية أو متطلبات الحد الأدنى للرصيد، تقدم Mercury حلاً مصرفيًا ممتازًا للشركات الصغيرة ورواد الأعمال. 

توفر ميزة تتبع المعاملات من Mercury تحديثات في الوقت الفعلي لجميع المعاملات الصادرة والواردة، حيث تساعد في تتبع النفقات بدقة وتجنب التناقضات المحتملة. علاوة على ذلك، تقوم ميزة مسك الدفاتر في المنصة تلقائيًا بتصنيف معاملاتك حسب النوع، مما يجعل من السهل التوفيق بينها وبين كتبك الخاصة بالإقرارات الضريبية.

الخطوة 8: إنشاء برنامج تدريب عبر الإنترنت

باعتبارك مدرب أعمال، فإن إنشاء موقع ويب لبرنامج التدريب الخاص بك يمكن أن يساعدك الوصول إلى المزيد من العملاء مع زيادة إمكانات الكسب الخاصة بك. سيكون موقع الويب الخاص بك هو المنصة المركزية للعملاء المحتملين للتعرف على خدماتك وخبرتك وتجربتك.

إنه أيضًا المكان الذي يمكنك من خلاله عرض إنجازاتك وبناء المصداقية في الصناعة. 

العملية بسيطة: يمكنك الحصول على اسم المجال و إعداد الموقع على GoDaddy دون القلق بشأن تسجيل النطاق الإضافي أو تكاليف الاستضافة. تأكد من أن محتوى موقع الويب الخاص بك غني بالمعلومات وجذاب ويعرض خبرتك في تدريب الأعمال.

يتضمن ذلك خدماتك وشهادات العملاء الراضين ومنشورات المدونة والمعلومات الأخرى ذات الصلة. استخدم صورًا عالية الجودة، واختر نظام الألوان المناسب، وحافظ على التخطيط نظيفًا ومنظمًا لسهولة التنقل.

ابدأ ممارسة التدريب على الأعمال التجارية اليوم

متى تختار دولا

قد يبدو إنشاء برنامج تدريب عبر الإنترنت أمرًا شاقًا في البداية، ولكن مع كل المعلومات المذكورة أعلاه، تصبح جاهزًا للبدء على الفور.

دولا منصة سهلة الاستخدام لتأسيس شركة ذات مسؤولية محدودةوالامتثال وإدارة الضرائب ساعد الآلاف من رواد الأعمال والمبدعين والمؤسسين على تحويل أفكارهم ومساعيهم الجانبية إلى أعمال تجارية ناجحة.

ابدأ معنا اليوم وشاهد مدى سهولة إطلاق مشروعك التدريبي!

موقع doola الإلكتروني مخصص لأغراض المعلومات العامة فقط ولا يقدم أي مشورة قانونية أو ضريبية رسمية. للحصول على المشورة الضريبية أو القانونية، يسعدنا توصيلك بأحد المتخصصين في شبكتنا! يرجى الاطلاع على موقعنا سياسة الحجب وتقييد الوصول و سياسة الخصوصية. شكرًا لك ولا تتردد في التواصل معنا إذا كانت لديك أية أسئلة.

ابدأ مشروع أحلامك وحافظ على توافقه بنسبة 100%

حول فكرة أحلامك إلى مشروع أحلامك.