أفضل المدن في أوروبا لبدء الأعمال التجارية في 2024-2025

قبل بضعة عقود مضت، كان إنشاء أعمالهم في بلد آخر غير وطنهم بمثابة كابوس لوجستي لرواد الأعمال. ومع ذلك، مع تزايد العولمة والاتصال، أصبح من الممكن الآن لرواد الأعمال بدء أعمالهم التجارية من أي مكان في العالم. 

لقد برزت أوروبا كمركز رئيسي للشركات الناشئة، حيث توفر لآلاف الشركات الناشئة الموارد والتشريعات والثقافة اللازمة لازدهار الشركات. 

في هذه المقالة، سنلقي نظرة على أفضل المدن في أوروبا التي يمكن لشركتك أن تعتبرها موطنًا لها. الأفضل في فئتنا خدمات تسجيل الأعمال تسمح لك ببدء عملك التجاري في الولايات المتحدة في أي مكان، حتى في أوروبا.

أفضل 12 مدينة أوروبية لبدء عملك

أفضل المدن في أوروبا لبدء الأعمال التجارية في 2024-2025

أوروبا قارة متعددة الثقافات تقدم لسكانها أفضل الثقافات والحكومات والأنظمة الضريبية والابتكار. من الدول الاسكندنافية إلى البلقان، لدى أوروبا ما تقدمه لكل رجل أعمال. إليك أفضل 12 مدينة لتأسيس عملك. 

1. لندن، المملكة المتحدة

تظل لندن قوة مالية عالمية ونقطة جذب للشركات الناشئة. فهو يوفر فرص تمويل واسعة النطاق، وإطارًا قانونيًا قويًا، ومجموعة متنوعة من المواهب.

تستضيف المنطقة المالية المزدهرة في لندن، والتي يطلق عليها غالبًا "المدينة"، بعضًا من أكبر المؤسسات المالية في العالم وتوفر أساسًا متينًا لشركات التكنولوجيا المالية والتأمين والخدمات المصرفية. 

بالإضافة إلى ذلك، توفر جامعات المدينة الشهيرة، مثل إمبريال كوليدج وكلية لندن الجامعية، تدفقًا مستمرًا من الخريجين ذوي المهارات العالية الذين يتوقون للانضمام إلى المشاريع المبتكرة.

طبيعة لندن العالمية تجعلها بوتقة تنصهر فيها الثقافات والأفكار وفرص الأعمال.

يمكن لرواد الأعمال الاستفادة من مختلف فعاليات التواصل والمؤتمرات والمعارض التجارية التي تسهل التواصل مع الشركاء والمستثمرين والعملاء المحتملين. 

على الرغم من ارتفاع تكاليف المعيشة، فإن نمط الحياة النابض بالحياة في المدينة والمشهد الثقافي الغني ونظام النقل العام الممتاز يزيد من جاذبيتها كمركز للأعمال.

2. برلين، ألمانيا 🇩🇪

برزت برلين كمركز رائد للشركات الناشئة في أوروبا، وهي معروفة بتكاليف المعيشة المعقولة، والأجواء الإبداعية، وشبكات الدعم القوية. 

أصبحت المدينة الألمانية ملاذاً للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا، مع وجود العديد من مساحات العمل المشتركة والحاضنات والمسرعات التي تعزز الابتكار والتعاون. 

تجذب بيئة المدينة المتعددة الثقافات رواد الأعمال من جميع أنحاء العالم، مما يساهم في إنشاء نظام بيئي تجاري ديناميكي ومتنوع.

إن تركيز العاصمة الألمانية القوي على البحث والتطوير، بدعم من مؤسسات مثل جمعية فراونهوفر وجامعة هومبولت، يجعلها موقعًا مثاليًا للشركات التي تعتمد على التكنولوجيا. 

بالإضافة إلى ذلك، توفر برلين نوعية حياة عالية بتاريخها الغني ومشهدها الفني النابض بالحياة ومساحاتها الخضراء الواسعة.

ويمكن لرجال الأعمال في برلين أيضًا الاستفادة من الموقع الاستراتيجي للمدينة، مما يوفر سهولة الوصول إلى الأسواق الأوروبية الكبرى الأخرى.

3. أمستردام، هولندا 🇳🇱

تفتخر أمستردام بقوى عاملة ذات مهارات عالية، وبنية تحتية ممتازة، وتركيز قوي على الابتكار. الموقع الاستراتيجي للمدينة داخل أوروبا يجعلها بوابة مثالية للأعمال التجارية الدولية. 

تشتهر أمستردام بسياساتها المؤيدة للأعمال، وتقدم العديد من الحوافز الضريبية والمنح للشركات الناشئة، مما يسهل على الشركات الجديدة تأسيس نفسها والنمو. 

وتدعم العديد من الحاضنات والمسرعات ومراكز الابتكار، مثل حديقة أمستردام للعلوم وشركة ستارتب أمستردام، المشهد التكنولوجي النابض بالحياة في العاصمة الهولندية.

وقد اجتذب موقف المدينة التقدمي تجاه التكنولوجيا والاستدامة العديد من الشركات الناشئة الخضراء والتي تركز على التكنولوجيا. 

إن جودة الحياة العالية في أمستردام، التي تتميز بقنواتها الخلابة، وتراثها الثقافي الغني، ووسائل النقل العام الفعالة، تزيد من جاذبيتها لرواد الأعمال.

4. ستوكهولم، السويد 🇸🇪

تشتهر ستوكهولم بسكانها البارعين في مجال التكنولوجيا والنظام البيئي المزدهر للشركات الناشئة. غالبًا ما يشار إليها باسم "مصنع اليونيكورن" نظرًا لوجود العديد من الشركات الناشئة التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات، توفر ستوكهولم بيئة داعمة للمشاريع الجديدة. 

ويتجلى تركيز المدينة على الابتكار والاستدامة في سياساتها العامة القوية ومبادراتها التي تشجع البحث والتطوير.

إن مستوى المعيشة المرتفع في العاصمة السويدية والالتزام بالتوازن بين العمل والحياة يجذب أفضل المواهب في جميع أنحاء العالم.

توفر شبكة الحاضنات الواسعة في ستوكهولم، مثل SUP46 وSting، للشركات الناشئة الموارد والإرشاد الذي تحتاجه لتحقيق النجاح.

بالإضافة إلى ذلك، فإن البنية التحتية المتطورة والاتصال بالمدينة تجعل من السهل على الشركات العمل والتوسع دوليًا.

5. باريس ، فرنسا 🇫🇷

تقدم باريس تراثًا ثقافيًا غنيًا ومشهدًا متنامًا للشركات الناشئة.

قدمت الحكومة الفرنسية مبادرات مختلفة لدعم ريادة الأعمال، بما في ذلك الحوافز الضريبية وبرامج التمويل مثل French Tech Visa وBpifrance. 

تتمتع باريس بمكانة قوية في مجالات الموضة والتكنولوجيا والصناعات الإبداعية، وتستفيد من سمعتها العالمية وشبكتها الواسعة من المتخصصين في هذا المجال.

يضمن التركيز العالي للمؤسسات البحثية والجامعات في المدينة، مثل جامعة السوربون ومدرسة الفنون التطبيقية، تدفقًا مستمرًا للمواهب والأفكار المبتكرة. 

يوفر موقع باريس المركزي في أوروبا سهولة الوصول إلى الأسواق الرئيسية الأخرى، مما يجعلها قاعدة مثالية للعمليات التجارية الدولية.

مزيج المدينة من السحر التاريخي ووسائل الراحة الحديثة يخلق بيئة ملهمة لازدهار رجال الأعمال.

6. برشلونة، إسبانيا 🇪🇸

تجمع برشلونة بين جودة الحياة العالية والنظام البيئي الديناميكي لبدء التشغيل. تدعم مؤسسات مثل مدينة برشلونة للتكنولوجيا ووكالة كاتالونيا للتجارة والاستثمار تركيز المدينة على التكنولوجيا والابتكار. 

أسلوب حياة البحر الأبيض المتوسط ​​الجذاب في برشلونة، والذي يتميز بمناخها اللطيف وشواطئها الجميلة وثقافتها النابضة بالحياة، يجذب رجال الأعمال والمواهب في جميع أنحاء العالم.

تقدم العاصمة الكتالونية مجموعة من الحوافز للشركات الناشئة، بما في ذلك المنح والإعفاءات الضريبية ومساحات العمل المشترك. موقع برشلونة الاستراتيجي على ساحل البحر الأبيض المتوسط ​​يجعلها بوابة إلى جنوب أوروبا وشمال أفريقيا والشرق الأوسط. 

تسهل شبكة النقل المتصلة جيدًا بالمدينة والمطار الدولي سهولة السفر والخدمات اللوجستية للشركات التي تتطلع إلى توسيع نطاق وصولها.

7. دبلن، أيرلندا 🇮🇪

تعد دبلن مركزًا تكنولوجيًا بارزًا، وموطنًا للعديد من الشركات متعددة الجنسيات ومجتمعًا مزدهرًا للشركات الناشئة. إن معدلات الضرائب المنخفضة على الشركات والبيئة الناطقة باللغة الإنجليزية في المدينة تجعلها وجهة جذابة لأصحاب الأعمال. 

إن تركيز دبلن القوي على التعليم والبحث، بدعم من مؤسسات مثل كلية ترينيتي في دبلن وكلية دبلن الجامعية، يضمن توفيرًا ثابتًا للمواهب الماهرة.

يتم دعم المشهد التكنولوجي النابض بالحياة في العاصمة الأيرلندية من خلال منظمات مثل Enterprise Ireland وDublin Startup Commission، التي توفر التمويل والدعم للمشاريع الجديدة. 

يخلق حجم دبلن الصغير وأجواءها الودية مجتمع أعمال متماسكًا، مما يشجع التواصل والتعاون. يعزز التراث الثقافي الغني للمدينة والمشهد الاجتماعي الحيوي من جاذبيتها لرواد الأعمال.

8. كوبنهاجن، الدنمارك 🇩🇰

تشتهر كوبنهاجن بمستوى المعيشة المرتفع والممارسات المستدامة وبيئة الأعمال الداعمة. ويتجلى التزام المدينة بالاستدامة والابتكار في مبادراتها الخضراء العديدة وتركيزها على التكنولوجيا النظيفة. 

توفر كوبنهاغن بنية تحتية ممتازة، بما في ذلك وسائل النقل العام الفعالة وشبكة رقمية متطورة، مما يسهل على الشركات العمل والنمو.

إن تركيز العاصمة الدنماركية القوي على التعليم والبحث، بدعم من مؤسسات مثل جامعة كوبنهاغن والجامعة التقنية في الدنمارك، يضمن تدفقًا مستمرًا للمواهب والأفكار المبتكرة. 

يتم دعم النظام البيئي النابض بالحياة للشركات الناشئة في كوبنهاغن من قبل منظمات مثل Copenhagencapacity ومجموعة الشركات الناشئة الدنماركية، التي توفر الموارد والتمويل والإرشاد للمشاريع الجديدة.

إن الطبيعة الخلابة للمدينة وجودة الحياة العالية تجعلها وجهة جذابة لرواد الأعمال وعائلاتهم.

9. فيينا، النمسا 🇦🇹

تتمتع فيينا بموقع استراتيجي في أوروبا الوسطى، ونوعية حياة عالية، وبنية تحتية متطورة. ويضمن تركيز المدينة القوي على التعليم والبحث، بدعم من مؤسسات مثل جامعة فيينا للتكنولوجيا والمعهد النمساوي للتكنولوجيا، تدفقًا مستمرًا للمواهب الماهرة والأفكار المبتكرة. 

يوفر موقع فيينا المركزي سهولة الوصول إلى الأسواق الأوروبية الرئيسية، مما يجعلها قاعدة مثالية للعمليات التجارية الدولية.

يتم دعم النظام البيئي النابض بالحياة للشركات الناشئة في العاصمة النمساوية من قبل منظمات مثل وكالة أعمال فيينا والشركات الناشئة النمساوية، والتي توفر الموارد والتمويل والإرشاد للمشاريع الجديدة. 

إن التراث الثقافي الغني لفيينا، والذي يتميز بهندسته المعمارية التاريخية ومتاحفها العالمية ومشهدها الفني المفعم بالحيوية، يخلق بيئة ملهمة لرواد الأعمال.

يعزز نظام النقل العام الممتاز في المدينة وجودة الحياة العالية من جاذبيتها لأصحاب الأعمال.

10. لشبونة، البرتغال 🇵🇹

تكتسب لشبونة شعبية كمركز للشركات الناشئة بسبب تكاليف المعيشة المعقولة، والمناخ اللطيف، والمشهد التكنولوجي النابض بالحياة. 

يتم دعم تركيز المدينة القوي على التكنولوجيا والابتكار من قبل مؤسسات مثل Startup Lisboa وPortuguese Startup Scene. 

تقدم لشبونة حوافز متنوعة لرواد الأعمال، بما في ذلك المنح والإعفاءات الضريبية ومساحات العمل المشترك، مما يسهل على الشركات الجديدة تأسيس نفسها والنمو.

الموقع الاستراتيجي للعاصمة البرتغالية على ساحل المحيط الأطلسي يجعلها بوابة للأسواق الأوروبية والأفريقية.

تعمل شبكة النقل الجيدة والمطار الدولي في لشبونة على تسهيل السفر والخدمات اللوجستية بسهولة للشركات التي تتطلع إلى توسيع نطاق وصولها. 

إن التراث الثقافي الغني للمدينة، والذي يتميز بأحياءها التاريخية، وهندستها المعمارية المذهلة، ومشهدها الفني المفعم بالحيوية، يخلق بيئة ملهمة لرواد الأعمال. 

إن جودة الحياة العالية في لشبونة، بمناخها المعتدل وشواطئها الجميلة ومشهدها الاجتماعي النابض بالحياة، تزيد من جاذبيتها لأصحاب الأعمال.

11. هلسنكي، فنلندا 🇫🇮

تشتهر هلسنكي بثقافتها المبتكرة ودعمها القوي للشركات الناشئة. ويتجلى تركيز المدينة على التعليم والتكنولوجيا والاستدامة في مبادراتها العديدة وسياساتها العامة التي تشجع البحث والتطوير. 

يتم دعم النظام البيئي النابض بالحياة للشركات الناشئة في هلسنكي من قبل منظمات مثل مركز هلسنكي للأعمال ومركز آلتو للشركات الناشئة، والتي توفر الموارد والتمويل والإرشاد للمشاريع الجديدة.

إن مستوى المعيشة المرتفع في العاصمة الفنلندية والالتزام بالتوازن بين العمل والحياة يجذب أفضل المواهب في جميع أنحاء العالم. تسهل البنية التحتية والاتصال المتطورة في هلسنكي على الشركات العمل والتوسع دوليًا. 

إن موقع المدينة الخلاب، الذي يتميز بسواحلها المذهلة وحدائقها الجميلة وهندستها المعمارية الفريدة، يلهم رواد الأعمال. إن تركيز هلسنكي القوي على الاستدامة والابتكار يعزز جاذبيتها لأصحاب الأعمال.

12. تالين، إستونيا 🇪🇪

تالين هي شركة رائدة في مجال الرقمية. يقدم برنامج إقامة إلكترونية فريدًا يسمح لرواد الأعمال ببدء أعمالهم وإدارتها عبر الإنترنت. 

إن سكان المدينة البارعين في مجال التكنولوجيا والسياسات الحكومية الداعمة تجعل منها الخيار الأفضل لرواد الأعمال الرقميين. تدعم منظمات مثل Startup Estonia وTehnopol النظام البيئي النابض بالحياة للشركات الناشئة في تالين، والذي يوفر الموارد والتمويل والإرشاد للمشاريع الجديدة.

إن تركيز العاصمة الإستونية القوي على التعليم والتكنولوجيا، بدعم من مؤسسات مثل جامعة تالين للتكنولوجيا وجامعة تارتو، يضمن تدفقًا مستمرًا للمواهب الماهرة والأفكار المبتكرة. 

تسهل البنية التحتية الرقمية المتطورة والاتصال في تالين على الشركات العمل والنمو.

إن التراث الثقافي الغني للمدينة، والذي يتميز بهندسته المعمارية التي تعود إلى العصور الوسطى، والمدينة القديمة التاريخية، والمشهد الفني المفعم بالحيوية، يخلق بيئة ملهمة لرواد الأعمال. 

إن جودة الحياة العالية في تالين، وتكاليف المعيشة المعقولة، والمناطق الطبيعية المحيطة الجميلة، والمشهد الاجتماعي النابض بالحياة تعزز جاذبيتها لأصحاب الأعمال.

كيف يمكن لدولا مساعدتك 

مع وجود doola بجانبك، فإن إدارة أعمالك في الولايات المتحدة من أي مكان في أوروبا أصبحت أمرًا بسيطًا لا يتطلب سوى بضع نقرات. علاوة على ذلك، مع doola الامتثال الكامل الحزمة، نحن نعتني بمسك الدفاتر والضرائب الخاصة بك، من بين أمور أخرى. 

تعمل doola على تمكين رواد الأعمال من جميع أنحاء العالم من تحقيق أحلامهم التجارية من خلال إنشاء شركة أمريكية. يتمتع فريقنا الاستثنائي وشبكة الشركاء بالقوة الكافية للتعامل مع جميع احتياجات عملك. 

التسجيل للحصول على free consultation اليوم واختبر الفرق الذي يمكن أن تحدثه doola لعملك. 

الأسئلة الشائعة

الأسئلة الشائعة

لماذا يجب أن أفكر في بدء عملي في أوروبا؟

توفر أوروبا مدنًا متنوعة تتمتع ببنية تحتية قوية، وبيئات أعمال داعمة، وإمكانية الوصول إلى مجموعة من المواهب المتعددة الثقافات. 

وتوفر كل مدينة مزايا فريدة، مثل المواقع الاستراتيجية، ومراكز الابتكار، والحوافز الضريبية، ونوعية الحياة النابضة بالحياة، مما يجعل أوروبا وجهة جذابة لرواد الأعمال.

ما هي فوائد بدء عمل تجاري في لندن؟

تعد لندن مركزًا ماليًا عالميًا يتمتع بفرص تمويل واسعة النطاق وإطار قانوني قوي ومجموعة متنوعة من المواهب. كما يقدم العديد من فعاليات التواصل والمؤتمرات والمعارض التجارية. 

على الرغم من ارتفاع تكاليف المعيشة، إلا أن نمط الحياة النابض بالحياة في لندن والمشهد الثقافي الغني ونظام النقل العام الممتاز يزيد من جاذبيتها.

كيف تدعم برلين الشركات الناشئة؟

تشتهر برلين بتكاليف المعيشة المعقولة، والجو الإبداعي، وشبكات الدعم القوية، مما يجعلها ملاذاً للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا. 

توفر المدينة العديد من مساحات العمل المشترك والحاضنات والمسرعات. إن تركيز برلين على البحث والتطوير، بدعم من مؤسسات مثل جمعية فراونهوفر، يجعلها مثالية للشركات التي تعتمد على التكنولوجيا.

ما الذي يجعل أمستردام مكانًا تجاريًا جيدًا؟

تفتخر أمستردام بقوى عاملة ذات مهارات عالية، وبنية تحتية ممتازة، وتركيز قوي على الابتكار. إن سياسات المدينة المؤيدة للأعمال التجارية، بما في ذلك الحوافز الضريبية والمنح، تسهل على الشركات الناشئة تأسيسها ونموها. 

إن نوعية الحياة في أمستردام، والتي تتميز بالقنوات الخلابة ووسائل النقل العام الفعالة، تزيد من جاذبيتها.

ما هي المزايا الفريدة التي تقدمها تالين لرواد الأعمال الرقميين؟

تالين هي شركة رائدة في المجال الرقمي ولديها برنامج فريد للإقامة الإلكترونية يسمح لرواد الأعمال ببدء أعمالهم التجارية وإدارتها عبر الإنترنت. 

إن سكان المدينة البارعين في مجال التكنولوجيا والسياسات الحكومية الداعمة تجعل منها الخيار الأفضل لرواد الأعمال الرقميين. 

توفر تالين شبكات دعم قوية، بما في ذلك منظمات مثل Startup Estonia، وتفتخر ببنية تحتية رقمية متطورة.

موقع doola الإلكتروني مخصص لأغراض المعلومات العامة فقط ولا يقدم أي مشورة قانونية أو ضريبية رسمية. للحصول على المشورة الضريبية أو القانونية، يسعدنا توصيلك بأحد المتخصصين في شبكتنا! يرجى الاطلاع على موقعنا سياسة الحجب وتقييد الوصول و سياسة الخصوصية. شكرًا لك ولا تتردد في التواصل معنا إذا كانت لديك أية أسئلة.

ابدأ مشروع أحلامك وحافظ على توافقه بنسبة 100%

حول فكرة أحلامك إلى مشروع أحلامك.